انتقل إلى المحتوى
Kulttuurit ja uskonnot Suomessa

الثقافات والأديان في فنلندا

تم نشره13.07.2022

عدد سكان فنلندا 5,5 ملايين نسمة تقريبًا. اللغتان الوطنيتان هما اللغة الفنلندية واللغة السويدية. فنلندا فيها حرية الدين، حيث إن ذلك يعني أنه بإمكان الجميع اختيار الدين الخاص بهم وممارسته. تجد على هذه الصفحة معلومات عن سكان فنلندا وعن الديانات وعن حرية الدين وعن ديانة الطفل.

سكّان فنلندا

عدد سكان فنلندا 5,5 ملايين نسمة تقريباً. فنلندا بلد فيها كثافة سكانية نادرة. السكان يتمركزون على وجه الخصوص في المدن الكبيرة وفي التجمعات السكانية. يسكن في منطقة العاصمة وضواحيها أكثر من مليون شخص.

اللغة الفنلندية واللغة السويدية هي اللغات الوطنية لفنلندا. يتكلم اللغة الفنلندية كلغة أم أقل بقليل من 4,9 ملايين شخص واللغة السويدية أقل بقليل من 300000 شخص. اللغات الأكثر استخداما بعد اللغة الفنلندية والسويدية هي اللغة الروسية والإستونية والإنجليزية والصومالية والعربية.

يوجد من ضمن سكان فنلندا العديد من الأقليات التي لديها على سبيل المثال لغة أو ثقافة أو دين مختلف عن الأغلبية العظمى من الفنلنديين. الأقليات التقليدية في فنلندا هي على سبيل المثال سويديون فنلندا والصاميون والروما (الغجر) واليهود والتتار. بالإضافة لذلك يسكن في فنلندا أناس قد انتقلوا إلى هنا على سبيل المثال من روسيا وإستونيا ودول البلقان والصومال والعراق.

الديانات في فنلندا

حرية الأديان وممارسة الشعائر الدينية الخاصة في فنلندا

توجد في فنلندا حرية أديان. كل الذين يسكنون في فنلندا لديهم الحق في اختيار الديانة الخاصة بهم وممارسة شعائرهم الدينية. إذا لم تكن هناك رغبة بذلك، فليست هناك حاجة لاختيار أي دين. لا يجبر أيضاً أي شخص مها كان على المشاركة في الشعائر الدينية بغير محض إرادته.

بإمكان 20 شخصًا بالغًا على الأقل أن يؤسسوا طائفة دينية. الطائفة الدينية غير ملزمة بالتسجيل كطائفة دينية، أي أنه بإمكان المجموعة أن تباشر فعالياتها بدون تسجيل أيضاً.

ديانة الطفل

يقرر الوالدان بالنسبة لدين الطفل. إذا كانت آراء الوالدين مُختلفة بخصوص هذا الأمر، فلا يتم اتباع الطفل لأي دين.إذا حددت المحكمة أن يكون أحد الوالدين كوصي على الطفل، فبإمكانه أن يُقرر بشأن ديانة الطفل بمفرده.

الطفل لديه الحق في أن يتعلم ديانته في المدرسة. اقرأ المزيد من صفحات InfoFinland التعليم الأساسي.

الشخص البالغ أي الذي أتم 18 سنة من عمره بإمكانه أن يقرر بنفسه بشأن الدين الذي سوف يعتنقه.